ألقت أجهزة الأمن القبض على شادى حسين، مراسل برنامج "أبلة فاهيتا" لاتهامه بالإساءة لجهاز الشرطة بعد التقدم بعدة بلاغات ضده للجهات المعنية.

كان عدد من المحامين تقدموا ببلاغات ضد أحمد مالك وشادى حسين منهم المحامى سمير صبرى الذى تقدم ببلاغ للنائب العام بعد يوم واحد من طرح الفيديو المسىء لجهاز الشرطة.

كما تقدم المحامى أحمد سعد الصفتى وحازم محمد أمين ببلاغ ضدهما، مؤكدين أن الفيديو الذى نشروه يعتبر عملا إجراميا طبقا للمادة 302 و306 من قانون العقوبات.

وأثار هذا الفيديو موجة من الغضب العارم وتسابق جمهور أحمد مالك ورواد مواقع التواصل الاجتماعى على مهاجمة مالك على هذا الفيديو.