أعلنت وزارة الموارد المائية والرى، درجات الاستعداد القصوى بجميع الإدارات التابعة للمحافظات التى تتعرض للأمطار، حيث تم اتخاذ كافة التدابير اللازمة، والأعمال الواجب تنفيذها على كل شبكات المجارى المائية، فى إطار استعداد الوزارة لمواجهة الأمطار.

أكد الدكتور حسام مغازى، وزير الموارد المائية والرى، أن كافة محطات وشبكات الصرف فى جميع المحافظات، جاهزة لاستقبال موسم الأمطار، مشيراً الى أنه تم تشكيل غرفة عمليات لمتابعة مناسيب الأمطار بالمصارف التى تستقبل مياه الرى والأمطار بشكل يومى، كما تم تطهير كل المخرات، والتأكد من جاهزية المعدات، وإعداد غرف عمليات لمواجهة أى أحداث طارئة، حيث تم التشديد على مهندسى الإدارات والبحارة، والفنيين بالمرور دورياً على مدار الساعة، لتفقد سلامة شبكة المجارى والمنشآت المائية، والتأكد من المناسيب، والتصرفات المائية، وفقًا للميزان المائى للموسم الشتوى الحالى.

وأضاف "مغازى" فى تصريحات خاصة لـ "اليوم السابع" أن هناك بعض الأعمال تم الانتهاء منها فى الخطة العاجلة لحماية محافظتى البحيرة والإسكندرية، وأن هناك بعض الأعمال مستمرة حتى نهاية 2016، حيث يتم تمويل تطوير وصيانة محطات الصرف الزراعى من ميزانية الوزارة، إلى جانب مليار جنيه من صندوق تحيا مصر، لإنشاء 11 محطة جديدة لمواجهة السيول والأمطار الغزيرة .