نشر موقع صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، فيديو وصفه بـ"النادر" للعقيد معمر القذافى، رئيس ليبيا السابق، وهو يلفظ أنفاسه الأخيرة، ويحتضر بعد تعرضه للضرب من قبل الليبيين.

وظهر "القذافى" فى الفيديو، الذى بلغت مدته 13 ثانية فقط، وتم التقاطه بكاميرا خلفية لموبايل أحد المتواجدين حول القذافى فى المشهد الأخير من حياته.

وينشر ذلك الفيديو النادر بالتزامن مع الذكرى الخامسة ليوم ثورة الغضب فى ليبيا 17 فبراير 2011.