تمكنت وزارة الأوقاف، من ضبط شخص يحمل خطاب تعيين مزور، حيث كشفت عن عصابة تعيين العمالة الوهمية مقابل 15 ألف جنيه للوظيفة الواحدة.

وقام المتهمون، باستغلال مسابقة تعيين العمال التى أجرتها وزارة الأوقاف فى الأسابيع الماضية وقامت بتسليمهم العمل عن طريق خطابات تعيين مزورة.

واعترف سيد دويدار أحد الذين تم تعيينهم أمام نيابة عابدين، بتقاضى أشخاص مبلغ 7 آلاف جنيه، مع منحه خطاب تسلم العمل ودفع مبلغ آخر بعد استلامه الوظيفة.

وكشفت التحقيقات التى تجريها نيابة عابدين، عن قيام عدد من الأشخاص باستغلال تزامن قيام الأوقاف بتعيين متسابقين للعمل بمساجد الوزارة وجمع مبالغ مالية من راغبى التعيين، ومنحهم خطابات مزورة تحتوى على أسماء لم تتقدم أصلا للتعيين بالوزارة.

وتوصلت التحقيقات إلى قيام عصابة التعيينات الوهمية، بمسح أسماء الناجحين بكشوف المسابقة ووضع أسماء أخرى، ومنحه الخطاب لتسلم عمله بالوزارة، كما يحمل الخطاب المزور الذى كشفت عنه الأوقاف تزوير خاتم شعار الأوقاف، والذى يظهر أكبر حجما من خاتم الوزارة بالمقارنة بينهما.

ومن جانبها، أجرت وزارة الأوقاف اتصالات بجهات وأجهزة رقابية للتدخل ومتابعة التحقيقات للقبض على شبكة وعصابة التعيينات الوهمية.

و أكدت وزارة الأوقاف، أن المحضر رقم "457" بتاريخ 3 فبراير الجارى إدارى عابدين، ضد "سيد .ح" لقيامه بتقديم مستند مزور بإدراج اسمه فى كشف تعيين العمال بختم مزور، وكشف مزور بوضع الإسم مكان إسم آخر بعد شطبه وإعادة تصوير المستند.

وقالت الأوقاف، أن الشئون القانونية بها ستتابع الملف، مؤكدة أن فريق عملها الإداري والقانوني يعمل بمنتهى اليقظة والإتقان بما سيكشف أى تلاعب، محذرة جميع المتقدمين لمسابقة العمال وغيرهم من الوقوع في فخ النصابين.

مستندات الرشوة (1)

مستندات الرشوة (2)

مستندات الرشوة (3)

مستندات الرشوة (4)