قال المهندس محمد النمر وكيل نقابة المهندسين، إن الدعوة للوقفة الاحتجاجية المقرر لها ظهر غدا السبت، جاء نتيجة لشعور المهندسين أن الحكومة تتعمد تسويف تطبيق الكادر.

وأشار، إلى أن النقابة تقدمت بمقترح القانون لمجلس الوزراء، والمهندس شريف إسماعيل رئيس الوزراء أصدر قرار بتشكيل لجنة من وزارتى المالية والتخطيط، وجهاز التنظيم والإدارة والنقابة تواصلت معهم.

وأضاف النمر، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أن تقديم النقابة لمشروع القانون مر عليه شهرين، والتى خلالها تؤكد كافة الأطراف أنهم مازالوا يدرسون بنود الإقتراح، مشيرا إلى عدم وجود شفافية فى مناقشة الموضوعات الخاصة بالنقابة ومطالبها، مؤكدا أن الوقفة نتاج لطلب المهندسين بعدما فاض بهم من كل المسئولين، قائلا:"لا أحد منهم أبدى عن استعداده فى إجراء أبسط الأمور فى المناقشة وتوضيح رؤيتهم، فحتى حق المناقشة الحكومة ترفضه".

وكانت نقابة المهندسين قد أكدت أن الهدف من تنظيم الوقفة الاحتجاجية هو المطالبة بإقرار كادر يليق بأعضائها، وصرف بدل تفرغ عادل، وتعديل قانون يراعى مصالح المهندسين، وتنيددا بتعنت الحكومة أمام مطالبهم، وكذلك إعلان مشاكل المهندسين فى وزارات الرى والصحة والمحليات، ومن المقرر إصدار بيان فى نهاية الوقفة، للإعلان عن الإجراءات التصعيدية التى ستتخذها، إذا لم تتم الاستجابة لمطالب الوقفة.