قال النائب البرلمانى، محمد أبو حامد، عضو ائتلاف دعم مصر، إن الائتلاف يضم أحزاب وشخصيات متباينة الفكر والاتجاهات ومن الوارد جدا فى أى وقت خروج أحد أعضائه أو دخول أخرين، وذلك بناءاً على التوجهات التى يتبناها كل عضو، جاء ذلك تعليقاً على استقالة النائب مصطفى بكرى من عضوية الائتلاف، مؤكداً أنه سيتم تشكيل مكتب فنى مسئول عن كافة أعمال الائتلاف تحت القبة.

وأضاف "أبوحامد" لـ "اليوم السابع"، أن الائتلاف يعكف على استكمال هيكله منذ الانتهاء من التصويت على القرارات بقوانين داخل مجلس النواب، موضحاً أن قيادات الائتلاف تفرغت للإنتهاء من تشكيل المكتب السياسى، واختيار مسئولى الاتصال لسهولة التواصل بين أعضاء الائتلاف والتنسيق بينهم.

وأكد النائب البرلمانى أن الائتلاف سيشكل مكتب فنى مسئول عن كافة أعمال الائتلاف تحت القبة بداية من القوانين التى سيطرحها الائتلاف داخل البرلمان فى إطار دوره التشريعى أو مسائلة الحكومة فى إطار دوره الرقابى.