طلبت الحكومة الإيطالية، اليوم، الخميس، وفقا لما نقلته وكالة "رويترز" استدعاء السفير المصرى بروما، عمرو حلمى، لمناقشته والاستفسار منه حول واقعة الشاب الإيطالى، جوليو ريجينى، الذى عثر على جثته اليوم، بعد اختفائه منذ 25 يناير الماضى.

كانت مصادر أمنية، أفادت اليوم، بأنه تم العثور على جثة جوليو ريجينى، ملقاة فى أول طريق مصر - إسكندرية الصحراوى، وتم نقل الجثة إلى المشرحة للوقوف على أسباب الوفاة.

وأمرت النيابة العامة بجنوب الجيزة، وتحت إشراف المحامى العام الأول للنيابات، بتشريح جثة الشاب الإيطالى وطلبت تقريرا وافيا عن أسباب الوفاة، وطلبت النيابة تحريات الأجهزة الأمنية حول الواقعة للوقوف على ظروفها وملابساتها.