أخلت غرفة عمليات محافظة الإسكندرية عقارين من سكانهما، بعد انهيار عقار ثالث بجوارهما دون إصابات.

تلقى اللواء نادر جنيدى مساعد وزير الداخلية لأمن الإسكندرية، إخطارًا من العميد ياسر عبد المحسن مأمور مباحث قسم شرطة مينا البصل، بانهيار العقار رقم 4 شارع العمرى، وانتقل مأمور وضباط القسم وقوات من إدارة الحماية المدنية بمعداتها، برئاسة العميد عمرو جاب الله رئيس هيئة الدفاع المدنى والحرائق.

وتبين بالفحص أن العقار محل البلاغ مساحته 110 أمتار مربعة "بناء قديم"، أسقف خشبية وحوائط حاملة، مكون من ثلاثة طوابق بكل طابق شقة، ملك ورثة أحمد مصطفى "خالى من السكان والمنقولات"، وانهيار العقار بالكامل حتى سطح الأرض وحدوث شروخ وتصدعات بالعقار المجاور "يقطنه ثلاث أسر"، والعقار المواجه وتقطنه أسرة واحدة، دون حدوث إصابات .

أُخطِرت عمليات المحافظة وحى غرب، وأشار مهندس الحى لإخلاء العقارين من السكان دون المنقولات، لحين العرض على لجنة المنشآت الآيلة للسقوط، ووضعت الحواجز الحديدية حول العقارات لتأمين المارة، وتحرر المحضر إدارى قسم شرطة مينا البصل.