أكد المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، أن الحكومة تقدر دور مجلس النواب الموقر، متمنياً لكافة أعضاء المجلس دوام التوفيق والنجاح فى مهتمهم الحالية لأداء دورهم.

وشدد رئيس الوزراء على أن الحكومة والنواب على خط واحد فى مسيرة العمل من أجل الوطن ومواجهة التحديات، معبراً عن ثقته فى أن الحكومة والبرلمان سيحققان معاً النجاح باعتبارهما جناحى العمل فى المرحلة المقبلة؛ وأضاف أن المصريين يتطلعون لتحقيق هذا التعاون بين الحكومة والنواب بما يحقق تحسن الظروف والأوضاع المعيشية.

وأكد رئيس الوزراء حرص الحكومة على تحقيق أعلى مستويات التنسيق والتعاون مع مجلس النواب خلال هذه المرحلة، مشيراً إلى أنه سيتم العمل على عقد لقاءات مع النواب بصورة دورية ومستمرة لتحقيق التعاون المثمر، مؤكداً ضرورة التعاون والتواصل المستمر بين الوزراء والنواب، وحل مشاكل دوائرهم وخاصة فى المجالات الخدمية.. وتابع: "لا مصلحة لنا إلا مصر والمواطن المصري".

جاء ذلك خلال اللقاء الذى عقده المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، مساء أمس، بحضور المستشار مجدى العجاتى وزير شئون مجلس النواب، واستمر أكثر من 4 ساعات، مع أعضاء مجلس النواب عن محافظات دمياط، بورسعيد، الإسماعيلية، والسويس.. حيث أكد رئيس الوزراء خلال اللقاء أن هذا الاجتماع هو مبادرة من الحكومة لتحقيق التنسيق مع مجلس النواب، ومعرفة احتياجات المحافظات من خلالهم، هذا إلى جانب ما يتم من جولات ميدانية للتعرف على المشكلات والاقتراب من أحوال المواطنين فى المحافظات وتلبية متطلباتهم.