ناشد جمال على العفيفى أحد ملاك مركب الصيد المصرية "زينة البحرين"، الرئاسة والخارجية المصرية باستمرار البحث عن 12 مصريا فى البحر عقب فقد ونزوح مركب "زينة البحرين" فى السواحل السودانية.

وقال العفيفى فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، إنهم مفقودون منذ نحو أسبوع كامل، وأن هناك اثنين من الصيادين تم إنقاذهم من قبل السلطات السودانية، فيما لا يزال هناك 12 صيادا لم يتم التوصل إليهم.

وأكد العفيفى شقيق أحد الصيادين، أن الشواهد والمعلومات تشير إلى أنهم أحياء وأنهم طالبوا القنصل المصرى فى السوادن بالتواصل مع الوكيل السوادنى، والذى أكد لهم أن الصيادين المفقودين نزحوا قرب المياه الإقليمية بإريتريا، ووصلوا إلى الجزر هناك.

وطالب، السلطات المصرية بضرورة التواصل مع الجانب الإريترى، والبحث عن الصيادين المصريين فى هذه الجزء لإنقاذ حياتهم.

وقال، "الوكيل السودانى بيأكد لينا إنهم أحياء فى الجزر الإريترية، مناشدا السلطات المصرية بضرورة البحث عنهم وإنقاذهم.

وأوضح أن الطيران المصرى مشط المياه بالبحر الأحمر بالقرب من مكان الغرق، ولم يعثر عليهم، مؤكدا أن الشواهد والمعلومات تؤكد أن المياه نزحتهم إلى الجزر الإريترية، مضيفا: "الـ12 فرد لابسين سترات واقية ، حتى فى حال غرقهم "هيعوموا وسط المياه"، وفقدنا التواصل معهم نهائيا، وهم معاهم أكل يكفيهم لمدة أسبوعين، ونطالب السفارة فى السودان والخارجية المصرية بالتفاعل، وخاصة أنه تم البحث فى الجزر السودانية، ولكن تم إيقاف البحث رغم أنه لا توجد آثار لغرقهم ".

وأوضح شقيق الصياد، أن العالقين جميعهم من عزبة البرج فى دمياط باستثناء اثنين من المطرية، مضيفا: أن أهالى عزب البرج يناشدون الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية بالبحث عن ذويهم.

وقال، "المركب كان شغال فى السودان وقامت الريح عليه الخميس الماضى، وكان به 2 طلعوا وحاليا موجودين فى المستشفى البحرية بالسودان وأرسلنا لهم ما يثبت هويتهم بعد فقدها".