صرح السفير هشام النقيب مساعد وزير الخارجية للشئون القنصلية والمصريين بالخارج، أن 34 مواطنا مصريا قد نجحت جهود وزارة الخارجية في الإفراج عنهم - بعدما كانوا محتجزين بمراكز الإيواء للهجرة غير الشرعية بتهم التسول والهجرة غير الشرعية بكل من مدن مصراتة والخمس والقربولي شرق طرابلس في ليبيا - قد عبروا بالفعل الحدود الليبية التونسية عبر معبر رأس جدير.

وقال السفير النقيب، أن البعثة الدبلوماسية المصرية فى تونس ستقوم بتسفير هؤلاء المواطنين الخميس على متن الطائرة القادمة من تونس والمقرر أن تصل القاهرة غدا للقاهرة.

وسيكون السفير هشام النقيب فى استقبالهم بالمطار بناء على تعليمات وزير الخارجية السيد سامح شكرى بضرورة متابعة أوضاع المصريين في الخارج تحت أي ظرف من الظروف وذلك للاطمئنان على وصول المواطنين المفرج عنهم بسلام لأرض الوطن .

والجدير بالذكر أن جهود وزارة الخارجية قد نجحت في الافراج عن هذه المجموعة من المواطنين المصريين الذين كانوا محتجزين بمراكز الإيواء للهجرة غير الشرعية بتهم التسول والهجرة غير الشرعية بكل من مدن مصراتة والخمس والقربولي شرق طرابلس في ليبيا، ومن بين المفرج عنهم 8 سيدات وطفلتين متهمين بالتسول .