تمكنت شرطة السياحة والآثار بسوهاج، من كشف أثرى جديد،عقب اكتشاف معبد كبير يضم قطعا أثرية نادرة نهاية سرداب.

بدأت الواقعة بورورد معلومات للواء علاء السباعى، مدير شرطة السياحة والآثار، مفادها وجود مواطن ينقب عن الآثار أسفل منزله بمدينة "ساقلتة"، وتوجهت حملة أمنية بقيادة المقدمات أحمد رفعت رئيس مباحث السياحة والآثار بسوهاج، وأحمد مصطفى ضابط مباحث، استهدفت المتهم وألقت القبض عليه، وعثر بالمنزل على حفرة تنتهى بسرداب يصل إلى معبد يرجع إلى العهد الرومانى، بداخله قطعا أثرية نادرة، تم إخطار اللواء أحمد شاهين مدير شرطة السياحة بالواقعة.