أصدرت محكمة استئناف القاهرة، اليوم الأربعاء، حكما بقبول التماس رجل الأعمال أحمد بهجت وإلغاء حكم التحكيم وحكم البطلان الصادرين لصالح بنكى الأهلى ومصر ببيع ممتلكات شركات دريم لاند لإحدى الشركات المملوكة للبنكين.

وقال بهجت، فى تعليق على صفحته على "فيس بوك"، إن الحكم أكد ملكية وحيازة شركات بهجت لكل مكونات مشروع دريم لاند دون أى حقوق للبنكين عليها.

وقررت المحكمة ببطلان إلغاء الحكم الملتمس فيه الصادر فى الدعوى أرقام 35،41،44،45 لسنه 129 واعتباره كأن لم يكن وألزمت المدعى عليها المصروفات، وفى موضوع التحكيم ببطلان حكم التحكيم رقم 757 لسنه 2011 مركز القاهرة الإقليمى الصادر فى الدعوى التحكيمية واعتباره كان لم يكن، وفى الدعوى الفرعية بإلغاء الحكم الصادر فيها المتعلق بصحة العقد المقدم من الشركة المصرية لإدارة الأصول ببطلانه.

ويرجع أصل النزاع بين رئيس مجموعة شركات بهجت وبنكى مصر والأهلى إلى تعثرة فى سداد ديون مستحقة على شركاته للبنكين، ثم قيامه باختصام الدولة بزعم أنها أصدرت تعليمات للبنك الأهلى باتخاذ الإجراءات القانونية ضده لأسباب سياسية.

من جانبه، أكد الدكتور احمد بهجت لـ"اليوم السابع" عن تقدمه بطلب للجنة التى شكلها وزير العدل المستشار أحمد الزند وزير العدل لحل مشاكل المستثمرين، وذلك بغرض الفصل بينه وبين البنك الأهلى وبنك مصر بخصوص مبلغ 9 مليارات جنيه مطالبات مستحقة لصالح البنكين.

وأوضح بهجت أن هذا المبلغ مبالغ فيه للغاية ولم يقترض هذا المبلغ ، وأن قيمه ما اقترضه أقل بكثير من هذا المبلغ، مؤكدا ثقته فى حكم لجنة التحكيم العادل المشكلة من قبل وزارة العدل .