أكد وزير الصناعة والتجارة الروسى "دينيس مانتوروف"، أن القاهرة وموسكو حريصتان على مزيد من التعاون الاقتصادى والصناعى بين البلدين.

وقال مانتوروف ـ فى تصريح خاص لبرنامج (صباح الخير يامصر) بالتليفزيون المصرى اليوم الأربعاء من القاهرة، إن العلاقات بين روسيا ومصر تاريخية، مضيفا "أن مباحثاته فى مصر تطرقت إلى مسألة إنشاء منطقة صناعية فى قناة السويس"، معربا عن تطلع بلاده لتنفيذها على أرض الواقع.

وتابع قائلا "إن الشركة الروسية "روساتا" وقعت مع مصر نهاية العام الماضى اتفاقا من أجل إنشاء محطة نووية فى مصر خلال مدة ست سنوات وهذا المشروع يوضح مدى التعاون بين البلدين"، متوقعا المزيد من التضافر بين الجانبين خاصة فى مجال توفير المعدات والآلات.

كان الرئيس عبد الفتاح السيسى قد استقبل أمس، وزير الصناعة والتجارة الروسى، حيث أعرب الرئيس عن اعتزازه بالتنامى الملحوظ الذى تشهده العلاقات الثنائية بين مصر وروسيا، الأمر الذى يعكس حرص القيادة السياسية فى البلدين على تحقيق طفرة نوعية فى مختلف مجالات التعاون من أجل تحقيق المصلحة المشتركة للشعبين الصديقين.