عقد أمس الثلاثاء سامح شكرى وزير الخارجية، عدة لقاءات على هامش مشاركته فى الاجتماع الوزارى لدول التحالف ضد داعش، والمنعقد فى العاصمة الإيطالية، روما، حيث التقى وزراء خارجية كل من الأردن وأستراليا والنرويج وألمانيا وفرنسا وإيطاليا.

وقال أحمد أبو زيد، المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية، إن اللقاءات تركزت على التطورات الإقليمية فى كل من ليبيا وسوريا والقضية الفلسطينية واليمن، بالإضافة إلى تقييم جهود المجتمع الدولى فى مكافحة الإرهاب وجهود التحالف الدولى ضد داعش، حيث استعرض شكرى الجهود التى تقوم بها مصر فى إطار عضويتها فى مجموعات العمل الخاصة بمكافحة الفكر المتطرف وانتقال المقاتلين الأجانب وتمويل الإرهاب، كما تمت مناقشة الوضع الأمنى والسياسى فى ليبيا وتداعياته الإقليمية والدولية، والجهود المبذولة لتشكيل حكومة الوفاق الوطنى الليبية.