قالت نقابة الأطباء فى بيان لها إن وكيل مجلس النواب سليمان وهدان، واللواء جمال سعيد مساعد وزير الداخلية، وعددا من نواب دائرة المطرية، ناشدوا النقابة بإعادة النظر فى قرار الإغلاق الاضطرارى لمستشفى المطرية وذلك للصالح العام.

وأضافت النقابة، خلال بيان، أن كل الأطراف أقرت بتجاوزات أفراد الشرطة ضد الأطباء، بجانب تأكيد ممثل وزارة الداخلية بأنه تم تحويل أمناء الشرطة إلى المحاكمة التأديبية وتعهد بموافاة مجلس النقابة بنتائج التحقيقات فى أسرع وقت، ومناشدة النائب العام بسرعة الانتهاء من التحقيقات فى البلاغات المقدمة له ضد أمناء الشرطة.

وأكدت النقابة العامة أن قرارات اجتماع مجلس النقابة الطارئ ما زالت سارية حتى اللحظة، ويأتى ذلك بعدما توجه نقيب أطباء الدكتور حسين خيرى على رأس وفد من أعضاء مجلس النقابة العامة ونقيب أطباء القاهرة للاجتماع مع أعضاء مجلس النواب.