قال الإعلامى عمرو أديب، إن الرئيس عبد الفتاح السيسى حَرَّكَ المياه الراكدة فى ملف الألتراس، مطالبًا الشباب بضرورة الاستجابة لتلك المبادرة ومساعدة الرئيس.

واستنكر أديب، ببرنامجه "القاهرة اليوم" على فضائية "اليوم" الأصوات المطالبة بمواجهة شباب الألتراس وإلقائهم فى السجون، قائلاً: "الشعب يتغنى بالديمقراطية، ويعشق ويحن للرئيس الديكتاتور.. من الواضح أننا بنموت فى الديكتاتورية، لأننا تعودنا على الرئيس الأب الأعلى الذى لا يخطئ ولا يموت".

وأضاف: "الرئيس بادر بالحسنى والحوار، ولا يوجد حكمًا قضائيًا الآن يقضى بأن الألتراس جماعة إرهابية.. نعم هناك من رأى أن كلام الرئيس السيسى إهانة للدولة وتحدى لها، ولكن ليس من مصلحة أحد وجود رئيس عنيف".