خرج منذ قليل رسام الكاريكاتير إسلام جاويش من سراى النيابة بعد صدور قرار بإخلاء سبيله لاتهامه بإنشاء موقع إلكترونى بدون ترخيص.

من جانبه قال تامر الخطيب، محامى إسلام جاويش، فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع" أن موكله نفى خلال التحقيقات امتلاكه للشركة محل الاتهام، كما نفى إدارته لها، مؤكدا أنه تم تقديم ما يثبت تسجيل مشروع موقع يحمل اسم "ورقة".

وأضاف "الخطيب" أن موكله نفى خلال التحقيقات علاقته بجماعة الإخوان، بالإضافة إلى عدم انتمائه لأى من الأحزاب السياسية .

كانت النيابة أكد أمرت بحجز إسلام جاويش 24 ساعة على ذمة تحريات الأمن الوطنى وكشفت تحقيقات النيابة، أن إسلام جاويش يدير موقعا إلكترونيا غير مرخص ويبث من خلاله أخبارا تتعلق بالشأن المصرى.