أكد اللواء مجدى عبد الغفار، وزير الداخلية، أن العيد السنوى للشرطة يأتى تجسيداً لتنامى روح الإخاء والتعاون بين أفراد جهاز الشرطة مع جموع المواطنين بمختلف فئاتهم لدعم مناخ الاستقرار والأمن الداخلى، موجها الشكر لرجال القضاء لتضحياتهم وصمودهم من أجل تحقيق رسالتهم النبيلة.

جاء ذلك عقب استقبال وزير الداخلية للمستشار أحمد الزند، وزير العدل، وعدد من مساعدى الوزير ومستشارى وزارة العدل، بمقر وزارة الداخلية، لتقديم التهنئة بمناسبة احتفالات وزارة الداخلية بعيد الشرطة الرابع والستين.

ووجه المستشار أحمد الزند، وزير العدل، التحية والتقدير لكافة العاملين بجهاز الشرطة، من ضباط وأمناء وضباط صف وجنود ومدنيين، لما يقدمونه من تضحيات من أجل تحقيق رسالة الأمن ودعم مسيرة التنمية.