أكد سامح شكرى وزير الخارجية المصرى، على أهمية العمل المشترك على كافة المستويات بين مصر وتونس والجزائر ودول الجوار الليبى، والأمم المتحدة لدعم التسوية فى ليبيا ومواجهة التدخلات الخارجية المرفوضة شكلًا وموضوعًا وإنهاء حالة الانفلات السياسى.

ودعا "شكرى" خلال كلمته فى المؤتمر المشترك مع وزيرى تونس والجزائر، الأمم المتحدة للاتصالات مع كافة الأطر اف الليبية سعيًا لاستئناف المفاوضات وطى هذه الصفحة الحزينة من تاريخ ليبيا فى أقرب وقت ممكن.

فيما قال وزير خارجية تونس: "اتفقنا مع مصر والجزائر على مساعى مشتركة لحل أزمة ليبيا".