قال الدكتور حسين عيسى رئيس لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، أنه لأول مرة فى تاريخ البرلمان يتم عقد جلسة خاصة لمناقشة ميزانية وزارة التخطيط، وأن ينظر البرلمان لهذه الوزارة كوزارة مستقلة، لاسيما فى ضوء البرامج والأداء، بعيدًا عن مساهمتها فى إجتماعات كافة اللجان أثناء نظر موازنات الوزارات والجهات الأخرى.

 

جاء ذلك خلال إجتماع لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب برئاسة النائب حسين عيسى، اليوم الثلاثاء، لمناقشة مشروع موازنة وزارة التخطيط والجهات التابعة لها العام المالى 2019/2020.

 

من جانبها، استعرضت نفيسة أحمد، مدير عام شؤون مالية بوزارة التخطيط، موازنة الباب الأول والثانى والثالث والرابع من مشروع موازنة ديوان عام وزارة التخطيط للعام المالى 2019/2020، مشيرة إلى أن الباب الثانى (شراء السلع والخدمات) شهد زيادة بنحو مليون و404 ألف جنية بنحو 30%، وذلك لاسيما مع ارتفاع الأسعار، لتغطية نفقات التعاقد الاستعانة بشركتى نظافة وأمن مع زيادة سرعة الأنترنت والأنفاق على صيانة الأصول التابعة للوزارة.

 

وقالت نفيسة أحمد، أن الباب الرابع شهد زيادة قدرها 295 ألف جنية بنسبة 12 %، لاسيما أن معاناة الوزارة من نقص شديد فى العمالة بالأخص السائقين والموظفين، بالتالى تم تضمينهم تحت بند "نفقات غير العاملين".