دشنت الهيئة العربية للتصنيع، تحالفا مع عدد من كبرى الشركات الصينية المتخصصة فى صناعة الأتوبيسات الكهربائية، والشركات المصرية المتخصصة فى الأنظمة الذكية الرائدة فى مجال تشغيل وإدارة وسائل النقل بالمدن وفق المواصفات العالمية، وذلك فى إطار مواصلة جهودها لاستثمار نتائج الزيارة الناجحة للرئيس عبد الفتاح السيسى إلى الصين خلال قمة الحزام والطريق الشهر الماضى، وتأكيد زيادة مجالات التعاون المشترك مع الشركات الصينية للاستفادة من تجربتها الصناعية الناجحة.

وقال Wu Wei مدير عام شركة وانكسيانج الصينية (إحدى كبرى الشركات الرائدة فى صناعة الأتوبيسات الكهربائية) إن التعاون بين القاهرة وبكين سيشهد تحولا استراتيجيا، لدعم نقل وتوطين التكنولوجيا، وتعميق التصنيع المحلى للأتوبيسات الكهربائية، معربا عن تطلع بلاده للتعاون مع الهيئة العربية للتصنيع، فى ضوء ما تتمتّع به من إمكانات تصنيعية وتكنولوجية وفنية كبيرة، وكوادر بشرية مُدرّبة وعلى مستوي عالٍ من الكفاءة.

وأوضح أن مراكز التطوير والأبحاث فى شركة وانكسيانج الصينية، ستدعم متطلبات التشغيل المناسبة لأوجه التطبيق بالقاهرة الكبرى والمدن العمرانية الجديدة، لافتا إلى أن الشركة تسهم بنسبة 43% من أنظمة النقل الذكى فى مدينة "شنغهاى" التى تثمل العاصمة الصناعية والتكنولوجية للصين.

وبدوره، أوضح الدكتور هشام طه، رئيس شركة مواصلات مصر الرائدة فى مجال خدمات النقل العام الذكى، أن التحالف يتضمن إدخال منظومة تشغيل وإدارة إلكترونية ذكية لخدمة النقل الجماعى، تعمل طبقا للمعايير الدولية للنقل الحضرى المُستدام داخل المدن. 

وأكد الدكتور مازن ماجد المنشاوى، نائب رئيس شركة يونايتد إنفستمنت، التزام الشركة بتقديم كل الخدمات الاستشارية لتطوير الأعمال من خلال التحالف، مؤكدا الفوائد الاقتصادية والبيئية لإدخال وتشغيل منظومة الأتوبيسات الكهربائية. ومن جانبه أشار المهندس تيسير الهوارى، رئيس شركة إيزى موبيلتى المتخصصة فى تقنيات النقل العام، إلى استعداد الشركة لتقديم كل الحلول التكنولوجية لمنظومة إدارة النقل الذكى بتطبيقاتها المختلفة.


الموضوعات المتعلقة