أدانت مصر ، في بيان صادر عن وزارة الخارجية اليوم الأحد، سلسلة التفجيرات المتزامنة التي استهدفت ثلاث كنائس وثلاثة فنادق في العاصمة السريلانكية كولومبو، مما أسفر عن وفاة أكثر من مائة شخص وإصابة مئات أخرين.

وأعربت مصر عن خالص التعازي لأسر الضحايا، متمنيةً سرعة الشفاء للمصابين، ومؤكدةً على وقوفها حكومة وشعباً مع حكومة وشعب سريلانكا الصديق في تلك المحنة.

وأكدت مصر على أن هذه الأعمال الوحشية الخسيسة التي تستهدف الأبرياء ودور العبادة لن تنجح في تحقيق مآربها، مشيرةً إلى ثقتها في تجاوز سريلانكا الصديقة لتلك الأزمة.