استمع الدكتور مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء، اليوم الخميس، فور وصوله للبر الغربى لحضور افتتاح مقبرتين آثريتين فى البر الغربى بمحافظة الأقصر، إلي شرح من الدكتور خالد العناني وزير الآثار، والدكتور مصطفي وزيري الأمين العام للمجلس الأعلي للآثار، حول تفاصيل العمل بمشروعات تطوير معبد امنحتب الثالث في محيط تمثالي ممنون لتنشيط حركة السياحة بالمحافظة. 

 

وخلال تفقد منطقة تمثالى ممنون التقط رئيس الوزراء صورا تذكارية مع عدد من السائحين المتواجدين بالمنطقة. 

 

ويأتى ذلك فى إطار احتفال وزارة الآثار بيوم التراث العالمى من محافظة الأقصر، حيث تعلن وزارة الآثار خلالها عن كشف آثرى بالبر الغربى عبارة عن مقبرتين الأولى فى منطقة ذراع أبوالنجا والثانية فى من العساسيف بجبل القرنة، كما ستقوم وزارة الآثار مساء بإزاحة الستار عن تمثال الملك رمسيس الثاني بعد ترميمه وإعادة تنصيبه بمعبد الأقصر.

 

ويشارك في الاحتفالية سفراء عدد من الدول منهم سفراء البحرين، والتشيك، وأذربيجان، وكازاخستان ، وكولومبيا،، وتشيلي، والكونغو، والدومينكان، وبعض سفراء الدول الأفريقية من الكاميرون  ومالي وناميبيا وزيمبابوي ومالاوى، ومديرة المكتب الثقافي لليونسكو في مصر وليبيا والسودان، وعدد من الشخصيات العامة و نواب البرلمان والبعثات الاثرية الأجنبية العاملة بالأقصر، ومن المقرر أن تتضمن فعاليات الاحتفال ايضا افتتاح معبد الآوبت بعد ترميمه وجولة في معابد الكرنك.

 

جدير بالذكر أن العالم يحتفل بيوم التراث العالمي في 18 أبريل من كل عام بعدما اقترح المجلس الدولي للمعالم والمواقع (ICOMOS) بتحديد يوم التراث العالمي بتاريخ 18 أبريل 1982 م، والتي وافقت عليه الجمعية العامة لليونسكو في عام 1983، وذلك بهدف تعزيز الوعي بأهمية التراث الثقافي للبشرية، ومضاعفة جهودها اللازمة لحماية التراث والمحافظة عليه.