أمرت نيابة الهرم، برئاسة المستشار محمد أبو الحسب رئيس النيابة، بتشريح ودفن جثة عامل الأمن الذى استشهد صباح اليوم الاثنين، إثر إطلاق مجهولين مسلحين النيران على كشك أمنى تابع لإدارة الطرق والكبارى أعلى الطريق الدائرى، وطلبت النيابة تحريات الأجهزة الأمنية حول الواقعة للوقوف على ظروفها وملابساتها، واستعلمت عن الحالة الصحية لفرد أمن آخر مصاب فى الواقعة تمهيداً للاستماع لأقواله .

وكشفت التحقيقات أن الكشك الأمنى عبارة عن كشك تتجمع به الأقوال الأمنية، وأنه تعرض منذ أسبوع تقريبا إلى محاولة تفجير، حينما زرع إرهابيون عبوة ناسفة تحتوى على كميات كبيرة من المواد المتفجرة بداخله، إلا أن خبراء المفرقعات تعاملوا مع العبوة وأبطلوا مفعولها.

وكشفت معاينة النيابة لموقع الحادث، عن تجميع عدد من فوارغ الطلقات ووجود تناثر لبقع دماء فى موقع الحادث، فضلاً عن إصابة الكشك الأمنى بعدد من الطلقات، التى تم إرسال فوارغها للمعمل الجنائى لفحصها ومعاينتها.

كما كشفت التحقيقات أن مسلحين هاجموا فى الساعة الثانية والنصف من صباح اليوم الاثنين الكشك الأمنى معتقدين أن به أفراد أمن شرطيين، وأطلقوا النيران بكثافة ما أدى إلى إصابة فرد أمن مدنى واستشهاد آخر وفروا هاربين.