أكد هشام العامرى، عضو مجلس إدارة النادى الأهلى، أن المجلس الحالى برئاسة المهندس محمود طاهر، رفض التعيين، مؤكّدًا أن قبول القرار يخالف دستور ومبادئ القلعة الحمراء، لافتًا إلى أنه لا يمكن أن يوافق أعضاء الجمعية العمومية على تلك الإهانة، وعلى من يقبل التعيين من أعضاء المجلس أن يواجه أصحاب الحق الأصيل وهم أعضاء العمومية.

وشن العامرى خلال تصريحاته لبرنامج "مع شوبير" هجومًا على المهندس خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة، قائلاً: "النادى الأهلى مايدفعش أخطاء الجهة الإدارية، وعلى خالد عبد العزيز، أنه يحل مشاكله بنفسه، لكن مش يحل مشكلته بأنه يحل مجلس الأهلى، ويعين مجلس ويصدّر لنا الأزمات، وأنا مش عارف إيه مشكلة خالد عبد العزيز لو صبر ليوم 28 فبراير المقبل، وأنا عارف إن حل المشكلة أو تعقيدها فى إيده، لكن أنا عارف إن كرسى المهندس خالد يهتز الآن، ولن نقبل بتفصيل القرارات على هوى البعض".

وأضاف عضو مجلس القلعة الحمراء، أن محمود طاهر ليس رجل "خائن" لناديه، مؤكّدًا أنه لن يقبل بالتعيين، حتى لا ينجرف النادى للنفق المظلم، الذى يخشى منه الجميع.