تعتبر الأسابيع القريبة من الاعتدال الربيعى من الأوقات المثالية لرؤية ضوء البروج فى سماء المساء، وحاليًا القمر غادر سماء بداية الليل، لذلك فإن الأسابيع المقبلة ستمثل الوقت المناسب لرؤيته ضوء البروج بالمنطقة العربية وكامل النصف الشمالى من الكرة الأرضية.

 

وكشفت الجمعية الفلكية بجدة فى تقرير لها، أنه بعد غروب شمس يرصد ضوء البروج بالعين المجردة بدون الحاجة لاستخدام معدات رصد خاصة، لافتًا إلى أنه لا يمكن رؤية ضوء البروج من داخل المدن بسبب التلوث الضوئى لذلك يجب الذهاب لموقع مظلم خارج المدن لرؤيته .

 

وتابع التقرير، أنه يمكن العثور على ضوء البروج يمتد من الأفق الغربى باتجاه مجموعة نجوم الثور، ويمكن تمييز هذه المجموعة النجمية بسهولة بواسطة اثنين من علامتها المميزة ـ نجم الدبران وعنقود نجوم الثريا اللذان سوف يظهران فوق الأفق الغربى بمجرد بداية الليل .

 

ويرجع سبب حدوث ضوء البروج انعكاس ضوء الشمس عن جزئيات الغبار الواقعة ما بين الكواكب وتدور حول الشمس فى الجزء الداخلى من نظامنا الشمسى، ويعتبر هذا الوقت الأفضل لرؤية ضوء البروج، نظرًا لأن دائرة البروج تكون متعامدة تقريبًا مع الأفق فى ليالى مارس وأبريل.