أوضحت السفيرة نميرة نجم، المستشار القانوني للاتحاد الإفريقي، عن طبيعة عمل المستشار القانوني للاتحاد، قائلة: عمله هو محام الاتحاد الإفريقى داخل وخارج القارة السمراء، ويتم تمثيل الاتحاد فى المسائل القانونية الدولية، وتقديم الاستشارات القانونية فى أى اتفاق.

وأضافت خلال البث المشترك لقناتى"الحياة" و "ON E"، مع خالد أبو بكر والإعلامى وائل الإبراشى، أن هناك تواصل بين الاتحاد الأفريقي والمحكمة الجنائية الدولية بشأن العديد من الملفات، مشيرة إلى أن الاتحاد الإفريقي قام بالدفاع عن الرئيس السوداني أمام محكمة الجنيات الدولية دفعًا بحصانته الدولية.

وأشارت إلى أن تأجير بريطانيا جزيرة من جزر جمهورية موريشيوس لأمريكا لإقامة قاعدة عسكرية عليها، أمر يشبه وعد بلفور، لافتة إلى أن الاتحاد دافع عن هذه الجزيرة في الجنائية الدولية من خلال مرافعات سيذكرها التاريخ، مضيفة: " هدفنا توصيل صوت إفريقيا قانونيًا وسياسيًا، وندافع أمام المحكمة الدولية عن حقوق القارة المنهوبة من بعض الدول".

 

وأشارت إلى أن المستشار القانونى للاتحاد الإفريقى يمثل أعلى منصب قانونى فى الاتحاد وهو محامى المنظمة داخليا وخارجية بكل أجهزتها، ويمثل الاتحاد أمام المحافل الدولية، سواء للإدارات أو الدول الأعضاء.