تسلم السفير هشام سيف الدين، سفير مصر لدى سويسرا، من السلطات السويسرية 26 قطعة أثرية صغيرة مختلفة الأحجام تنتمى للحضارة المصرية القديمة.

 

وقالت وزارة الخارجية فى بيان صحفى، اليوم الأربعاء، أن القطع الأثرية تتكون من تمثال للمعبود أنوبيس، وتمثال على هيئة أوشابتي، وعدد من التماثيل الصغيرة على هيئة أوشابتي وبعض التمائم الفرعونية.

 

وقد جاء تسلم السفير هشام سيف الدين لتلك القطع الأثرية تتويجاً لجهود كل من السفارة المصرية في سويسرا والقطاع الثقافي بوزارة الخارجية والإدارة العامة للآثار المستردة بوزارة الآثار، وبالتعاون والتنسيق مع المكتب الفيدرالي السويسري للشئون الثقافية، والشرطة الفيدرالية ووزارة الخارجية السويسرية.

 

هذا، وقد أعرب السفير سيف الدين خلال مراسم تسلم القطع الأثرية عن تقدير مصر لجهود السلطات السويسرية لإرجاع تلك القطع، وعبّر عن تطلعه لقيام المكتب الفيدرالي السويسري للشئون الثقافية باستمرار بذل الجهود للعمل على حل عدد من القضايا العالقة الخاصة بقطع أثرية مصرية قيمة أخرى جاري العمل على استردادها.

 

 تجدر الإشارة إلى أن مصر وقعت اتفاقية مع سويسرا في أبريل عام 2010 ودخلت حيز النفاذ في عام 2011 لمنع الإتجار بشكل غير مشروع في المقتنيات الثقافية والعمل على إعادتها إلى موطنها الأصلي.