أكد اللواء محمود منصور، أحد مؤسسى جهاز المخابرات القطرى، أن الدوحة تعمل على استقطاب بعض الجمعيات فى أوروبا، خاصة الجمعيات الإسلامية من أجل العمل لصالحها، وتستخدم فى هذا الأمر العديد من الأدوات والسبل المختلفة.

وقال مؤسس جهاز المخابرات القطرى، فى تصريحات لـ"اليوم السابع"، إن حالة الاستقطاب تتم من خلال دعوت أعضاء تلك الجمعيات للمؤتمرات من خلال وضعهم فى عضويات جمعيات أخرى، بجانب تمويلهم بالمال اللازم.

ولفت مؤسس جهاز المخابرات القطرى، إلى أن تنظيم الحمدين يرعى بعض الجمعيات الأوروبية لجعلها خاضعة للنظام القطرى وتعمل لصالحه، حيث إن هدف تلك الجمعيات هو دعم النظام القطرى، وتجميل صورته.

وأشار مؤسس جهاز المخابرات القطرى، إلى ضرورة أن يكون هناك وعى لدى الشعوب العربية وكذلك الرأى العام الغربى بضرورة التصدى لتلك المحاولات القطرية لإخضاع جمعياتها للنظام القطرى، خاصة أن تنظيم الحمدين يستخدم هذه الجمعيات لتنفيذ هدفه التحريضى ضد الوطن العربى.