أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلى، بنيامين نتنياهو، أنه لن يعلن إسقاط حكومته والدعوة لانتخابات مبكرة قبل موعدها فى نوفمبر المقبل.

ويأتى قرار نتنياهو فى أعقاب استقالة وزير الدفاع الإسرائيلى أفيجدور ليبرمان، الأربعاء الماضى، ورفض نتنياهو منح الوزارة لنفتالى بنيت.

وكشف تقرير بثتة قناة "الغد" الإخبارية عن أن شبح المخاوف من حل الحكومة الإسرائيلية يلاحق رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو خاصة بعد استقالة وزير الدفاع أفيجدور ليبرمان، وتهديدات وزير المالية بترك منصبه.

وبحسب التقرير فإن رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو قال إنه سيجتمع مع وزير المالية موشى كحلون فى محاولة لإقناعه بالتراجع عن استقالته.