واصل حساب "قطريليكس"، فضح جرائم النظام القطرى، مع العمالة الأجنبية الوافدة، والتى تعمل ضمن مشروعات وإنشاءات مونديال 2022.

 

وكشف الحساب عن أن تنظيم الحمدين، حول الدوحة إلى مقبرة كبرى للعمال الذين يعملون فى المشاريع الإنشائية للمونديال، وأنه تفنن فى التنكيل فى هذه العمالة المغلوبة على أمرها.

 

ونقل الحساب عن صحيفة novethic الفرنسية، إن عشرات العمال بمواقع إنشاءات مونديال قطر لم يحصلوا على رواتبهم منذ أشهر وأجبروا على العمل مجانا وسط ظروف غير صحية ودون ما يكفيهم من الطعام أو القدرة على العودة لبلدانهم.