أكد المهندس محمد عبد العاطى، رئيس مصلحة الميكانيكا والكهرباء، أن المصلحة استعدت لموسم السيول حيث تم تجهيز محطات رفع المياه، حتى تتمكن من توفير المياه للمزراعين، مشيراً إلى أن جاهزية المحطات أمر بالغ الأهمية وهو عمل المصلحة الأساسى طوال العام.

 

وأوضح عبد العاطى فى تصريحات صحفية، أن هناك استعدادات تقوم المصلحة بتنفيذها بشكل دورى للاطمئنان على حالة المحطات حيث يتم إجراء الصيانة فى المواعيد المحددة ضماناً لعدم حدوث أى أزمات مفاجئة.

 

وأشار عبد العاطى إلى وجود قطع غير محلية أو أخرى يتم استيرادها كرصيد فى المخازن قبل بداية موسم السيول، والاطمئنان على خطوط التغذية الكهربائية المغذية للمحطات ووحدات الطوارىء وإجراء العمرات لها.

 

الجدير بالذكر، أنه تم تركيب أكثر من 25 وحدة طوارىء، فى منطقة غرب الدلتا بالقرب من المحطة الحرجة، خاصة محطات الصرف، وهذه تعتبر ضمن استعدادات موسم السيول لرفع مياه الصرف ومياه الأمطار، وذلك بعد أزمة سيول 2015 التى أغرقت عدة مناطق  وهو ما تطلب تزويد هذه المناطق بمحطات طوارئ، موضحاً أن هذه السيول  كانت شىء طارىء وغير متوقعة ،وأكبر من طاقة المحطات بالكامل، لذلك تم تركيب وحدات طوارىء فى كافة المحطات الحرجة التى كانت تعمل بشكل كبير.