أنتجت إعلام المصريين، فيلما وثائقيا ترصد فيه الإنجازات فى عهد الرئيس عبد الفتاح السيسى، فى ملفات السياسة الخارجية ومحاربة الإرهاب ومعركة البناء والتنمية.

 

وتضمن الفيلم فى البداية مشاهد لعدد من زيارات الرئيس السيسى إلى الخارج، وملخص لجولات الرئيس المكوكية التى أعادت مصر لمكانتها وثقلها فى المنطقة والإقليم، فسلط الفيلم الضوء على الزيارات إلى أمريكا والصين وفرنسا وروسيا وألمانيا لمد جسور التعاون مع دول العالم، كما أظهر زيارة المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل إلى القاهرة، وكان من نتيجة تلك الزيارات العشرات من اتفاقيات التعاون والمشاركة فى الكثير من المشروعات التى تحتاجها مصر من أجل النهوض الاقتصادى المنشود.

 

 

كما أبرز الفيلم تضحيات أبناء الشعب من الجيش والشرطة لدعم استقرار البلاد ومحاربة الإرهاب الإسود، ودعم الرئيس السيسى للقوات المسلحة والشرطة فى معركتهما ضد قوى الظلام، وتأكيد الرئيس مرارا وتكرارا على قدرة أبناء الشعب المصرى على دحر الإرهاب وجميع المؤامرات التى تحاك من قوى الشر ضد مصر.

 

كما أظهر الفيلم الذى أنتجته إعلام المصريين، النجاحات المستمرة فى معركة البناء والتنمية التى يقودها الرئيس السيسى منذ توليه الرئاسة، والمشروعات القومية العملاقة التى نفذت،والتى شملت كل مناحى الاقتصاد، وأضافت الكثير إلى البنية التحتية والطرق والمواصلات والكبارى والمشروعات الزراعية والسمكية والصناعية وغيرها.

واختتم الفيلم بحديث الرئيس السيسى للشعب المصرى ووعده لهم بـ"دولة ثانية عام 2020".