تواصل الهيئة العامة  للخدمات البيطرية ممثلة فى الإدارة المركزية للطب الوقائية بالهيئة العامة للخدمات البيطرية بوزارة الزراعة، أعمال الحملة القومية لتحصين الماشية ضد مرض الحمى القلاعية والوادى المتصدع  حتى  أوائل الشهر المقبل، للوصول إلى المستهدف حفاظا على الثروة الحيوانية من أية أمراض.

 

وقال الدكتور خالد مرسى، مدير عام الطب الوقائى بالهيئة العامة للخدمات، فى تصريحات  لـ"اليوم السابع "، إنه منذ بدء الحملة وصل إجمالى تحصين الماشية ضد مرض الحمى القلاعية والوادى المتصدع  3 ملايين و20 ألف رأس ماشية، وتواصل اللجان البيطرية عملها من خلال الحملة القومية لتحصين الماشية ضد مرض الحمى القلاعية والوادى المتصدع في جميع المحافظات، مناشدًا المربيين الاشتراك فى الحملة وتحصين مواشيهم للوقاية من المرض فى هذا التوقيت وقبل بداية موسم الشتاء حيث ينشط فيروس الحمى القلاعية.

 

وأضاف "مرسى"، أن  جميع الوحدات البيطرية على مستوى الجمهورية مشاركة فى الحملة وتم إلغاء جميع الإجازات للأطباء البيطريين، وتوفير الأمصال واللقاحات، مؤكدًا أن الحملة تشمل أيضا التسجيل والترقيم بهدف حصر التعداد الحيوانى في كل الجمهورية للاستفادة منها فى توفير التحصينات والأعلاف اللازمة.

 

كانت الخدمات البيطرية، بدأت  تنفيذ الحملة القومية الثانية لعام 2018 للتحصين ضد مرضى الحمى القلاعية وحمى الوادى المتصدع و تسجيل وترقيم الحيوانات غير المسجلة ابتدءًا من 15/9/2018 الماضى، وذلك للعمل على رفع مستويات الصد المناعى للحيوانات بشتى محافظات الجمهورية تحسباً لفترة نشاط المرض (موسم الشتاء) واستكمالاً لما تم إنجازه من قبل من حملات تحصينية .