نشر الموقع الرسمى لوزارة الدفاع، فعاليات المؤتمر الصحفى للفريق أحمد خالد، قائد القوات البحرية، وذلك بمناسبة الاحتفال بالذكرى الواحد والخمسين لعيد القوات البحرية، والذى يواكب 21 أكتوبر.

 

وأكد الفريق أحمد خالد، قائد القوات البحرية، أن التطوير المتزامن وغير المسبوق الذى تشهده مصر، امتد ليشمل بناء قوات بحرية حديثة لحماية حدودها ومصالحها وثروات أجيالها القادمة، وقد تم هذا التحديث وفق رؤية استراتيجية عميقة وواعية للقيادة السياسية، وبدعم متواصل ومتابعة مستمرة من القيادة العامة للقوات المسلحة وأجهزتها.

وأوضح الفريق أحمد خالد، أن التطوير تم  لكافة الطرازات من الوحدات القتالية من القوارب الهجومية السريعة وحتى حاملات المروحيات طراز ميسترال تم تدبير بعضها من الخارج وتم تصنيع بعضها من خلال برامج التصنيع المشترك ولعل أحدثها الفرقاطة (بورسعيد) أول فرقاطة شبحية طراز (جوويند) 2500 ، والأولى من طرازها بمنطقة الشرق الأوسط بالكامل والتي تم تدشينها فى شهر سبتمبر 2018 بشركة ترسانة الإسكندرية وذلك فى إطار مشروع متكامل لهذا الطراز من السفن.