أعلن المجلس العربى للمياه عن منح جائزة دولية للباحثين والمبتكرين فى مجالات علوم المياه بالدول العربية والإسلامية.

أوضح الدكتور محمود أبو زيد رئيس المجلس العربى للمياه، بأن الجائزة تهدف إلى تشجيع الابتكار والإبداع والبحث فى مجال الأمن المائى وحماية الموارد المائية وتطوير تقنيات ملائمة لتنميتها وترشيد استعمالها بالدول الإسلامية وعددها 57 دولة.

كما تهدف إلى تشجيع المبادارت الفردية والجماعية الرائدة التى من شأنها المساهمة في تنمية وإدارة وحماية الموارد المائية  ومواجهة الشح المائى الذى تعانى منه معظم بلدان العالم الإسلإمى ,ومكافحة سلبيات التغيرات المناخية على الموارد الطبيعية وخاصة المياه

أكد أبو زيد، أهمية توفير المياه للأجيال الحالية والقادمة بالدول العربية والإسلامية ,وضرورة تقليل ندرتها والحد من خطر الصراع عليها وابتكار وسائل تقنية جديدة لتأمينها بأقل التكاليف، فالماء هو عنصر الحياة الأهم والأغلى والأساس لكل تنمية مستدامة على كل الأصعدة.

وعن قيمة وشروط الجائزة قال الدكتور أبو زيد :انه سيتم إقرار قيمتها فى اجتماع المجلس العربى القادم ,وستمنح كل عامين لأحسن دراسة علمية أو عمل تطبيقي أو ابتكار تكنولوجي رائد ينجز في إحدى الدول الإسلامية ويسهم في تحقيق أهداف الجائزة,منوها إلى أن المجلس العربى للمياه سيحدد  موضوعات الجائزة وفقًا لأولويات الدول الإسلامية واهتماماتها.

وبالنسبة للترشح للجائزة قال رئيس المجلس العربى للمياه :إن المتسابق سيتقدم للجائزة فى شكل دراسة علمية أوعمل تطبيقي أو ابتكار تكنولوجي رائد يتسم بالأصالة والتميز مع المساهمة في الحفاظ على الموارد المائية وتنميتها إلى جانب ترسيخ مبادئ التنمية المستدامة، وعلى ألا يكون العمل المقدم جزءًا من دراسات عليا، أو سبق نيل جائزة عنه من جهة أخرى، مع ضرورة توفير براءة الاختراع من الجهة المعنية في دولة المرشح إذا كان العمل المقدم يتضمن اختراعًا.