فى إطار الزيارة التي يقوم بها المهندس شريف إسماعيل مساعد رئيس الجمهورية للمشروعات القومية والإستراتيجية بصفته مبعوثاَ خاصاً لرئيس الجمهورية إلي العاصمة التشادية انجمينا، التقى المبعوث المصري لرئيس الجمهورية مع  شريف محمد زين وزير الخارجية والتكامل الافريقي والتعاون الدولي والتشاديين بالخارج.

واستهل  الوزير التشادي اللقاء بالثناء علي العلاقات المتميزة التي تجمع قيادتي البلدين، مؤكداً علي أهمية العمل علي تعميق هذه العلاقات، حيث تم تسليط الضوء علي ضرورة عقد اللجنة المشتركة بين البلدين في القريب العاجل لدفع العلاقات إلي آفاق أرحب.

وبحث المهندس شريف إسماعيل، مع الوزير التشادى الاوضاع الخطرة بمنطقة الساحل الأفريقي بشكل عام، وأثر عدم الإستقرار في ليبيا علي المنطقة ككل، وضرورة العمل الجماعي لدحض مثل هذا الخطر، لاسيما في ظل عودة الكثير من المقاتلين الأجانب من سوريا والعراق إلي ليبيا، ومنها إلي أفريقيا.

 واستعرض وزير الخارجية والتكامل الافريقي والتعاون الدولي والتشاديين بالخارج، خلال اللقاء، التهديدات المحيطة ببلاده من كافة الحدود، والجهود المبذولة سواء الفردية أو الجماعية في هذا الصدد لدحض ظاهرة الإرهاب، مؤكداً حرص بلاده على تعزيز التنسيق مع مصر نظراً لخبراتها الواسعة في مجال محاربة الإرهاب.

من جهة أخري، هنأ المهندس شريف إسماعيل، الوزير التشادي علي قرب إكتمال مبني وزارة الخارجية التشادية الجديد، معرباً عن ثقته في دعم الحكومة التشادية لشركة المقاولون العرب.

ومن المقرر أن يلتقي المهندس شريف إسماعيل، الرئيس التشادي "إدريس يدبي" لتسليم رسالة من الرئيس عبد الفتاح السيسي قبيل مغادرته للعاصمة التشادية أندجامينا.