أعلنت الدكتورة سهير عبد الحميد، رئيس هيئة التأمين الصحى الموافقة عن تحمل الهيئة كامل تكلفة العلاج لمرضى التصلب المتعدد شاملة الفحوصات والتحاليل على أن لا يتحمل المريض أى تكاليف مالية.

وقالت الدكتورة سهير عبد الحميد، رئيس هيئة التأمين الصحى، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع" على هامش افتتاح أول مركز لعلاج التصلب المتعدد بالصعيد أن علاج المريض يتكلف 6900 جنية شهريا مضيفة أن العلاج والكشف بالمجان وبدون تحمل المريض للتكاليف.

وأشارت الدكتورة سهير عبد الحميد، إلى أن افتتاح المركز يأتى تنفيذا لتكليفات الرئيس السيسى لإنهاء قوائم الانتظار وتوجيهات الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة لافتة إلى أن الدولة تنتهج منهج توفير الخدمة بكفاءة مع عدم تحمل المريض أعباء مالية.

وقالت رئيس هيئة التأمين الصحى، إن هناك تحولا كبيرا فى مستوى الخدمة وسنقوم بدعم العلاج المرتفع الثمن مساعدة للمريض فى تحمل العلاج".