كشفت صحف تركية، اليوم الثلاثاء، عن مفاجأة كبيرة فيما يتعلق بحجم البطالة فى تركيا، مؤكدة أنه بالرغم من أن هيئة الإحصاء التركية أعلنت عن بلوغ عدد العاطلين عن العمل لـ3 مليون و531 ألف شخص، إلا أن نسبة البطالة الفعلية فى تركيا تبلغ ضعف الأرقام الرسمية المعلنة لتتراوح لحوالى 7 مليون عاطل.

وأشارت هيئة الإحصاء التركية مؤخرًا إلى ارتفاع عدد العاطلين عن العمل خلال شهر يوليو الماضى، بواقع 88 ألف شخص، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضى ليصل إلى 3 مليون و531 ألف عاطل، بينما سجلت معدلات البطالة زيادة بواقع 0.1 نقطة لتصل إلى 10.8 فى المئة.

وتعكس هذه الإحصاءات زيادة بواقع 210 ألف شخص فى أعداد العاطلين عن العمل الصادرة العام الماضى، وقدرت بـ6 مليون و100 ألف عاطل.

فيما كان معهد الأبحاث التابع لاتحاد نقابات العمال الثوريين كشف فى تقرير البطالة والتوظيف، أن عدد العاطلين عن العمل بلغ 6 مليون و310 ألف شخص، وأن معدلات البطالة بلغت 18.2%.

وقالت صحيفة "زمان" التركية المعارضة، إنه خلال العام الأخير سجل عدد العاطلين عن العمل وفقا لمعهد الأبحاث التابع لاتحاد نقابات العمال الثوريين زيادة بلغت 210 ألف شخص، بينما بلغت هذه النسبة فى تقرير هيئة الإحصاء التركية 88 ألف شخص.

وأشار التقرير إلى أن تأثيرات الأداء السىء للاقتصاد لم تنعكس بعد على إحصاءات هيئة الإحصاء، حيث استند التقرير على بيانات هيئة التوظيف التركية.

وأكد التقرير أن البطالة فى صفوف النساء بلغت 14.3 %، وبلغت معدلات البطالة فى أوساط الشابات 25.6%، مفيدا أن 28 من كل 100 شاب لا يتلقون تعليما ولا يتم توظيفهم.