قال الدكتور حافظ أبو سعدة، عضو المجلس القومى لحقوق الإنسان، إن جماعة الإخوان الإرهابية فشلت فى جميع القضايا الدولية التى رفعتها على مصر فى الفترة الماضية، حول مزاعمها فى ضحايا اعتصامها وكل هذه القضايا تم رفضها بالكامل، فلجأت الجماعة الإرهابية إلى مزاعم وادعاءات جديدة حول الاختفاء القسرى.

وأضاف عضو المجلس القومى لحقوق الإنسان فى تصريح لـ"اليوم السابع" أن الإخوان تكلف مكاتب محاماة دولية كبرى، تتقاضى ملايين الدولارات لرفع قضايا ضد الدولة، لافتًا إلى أن المحامين المكلفين من فرنسا وإنجلترا، ويتم خلق وثائق وادعاءات كاذبة من أجل التخديم فى القضايا المزعومة ضد مصر.

وتابع أن الجماعة الإرهابية تستخدم المنظمات فى الخارج من أجل تقديم تقارير مزعومة وأكاذيب ضد مصر.