تفقد الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، ووزراء التربية والتعليم، والتنمية المحلية، والصحة، ومحافظ الدقهلية اليوم، مدرسة الدكتور أحمد زويل الإعدادية للبنات، وذلك لمتابعة سير العملية التعليمية.

 

واستمع رئيس الوزراء إلى شرح حول المدرسة العريقة التى أنشئت عام 1900 وحاصلة على اعتماد منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة "اليونسكو"، والتى كانت تحمل اسم مدرسة "ليسيه الفرنسية" ثم المدرسة "الحديثة الإعدادية" للبنات، حتى تم تسميتها باسم العالم الراحل أحمد زويل عقب فوزه بجائزة نوبل عام 1999.

 

وتفقد مدبولى عددًا من فصول المدرسة، التى تضم نحو 37 فصلًا، بها نحو 1750 طالبة، كما شاهد قيام الطالبات بأداء عدد من الأنشطة الطلابية والرياضية، والتى عكست المستوى العلمى الجيد للطلاب، والاهتمام برعاية طاقاتهم لاسيما فى المجال الرياضي.

 

وأشاد رئيس مجلس الوزراء بمستوى المدرسة الجيد، مؤكدًا أنها إحدى المدارس التى تقدم خدمة تعليمية متميزة.