أبرزت مختلف وسائل الاعلام اليونانية انباء مشاركة الرئيس عبد الفتاح السيسى فى القمة الثلاثية بين مصر واليونان وقبرص بجزيرة كريت اليوم ووصفت مصر بأنها دولة ذات ثقل فى منطقة الشرق الأوسط لدورها المحورى فى دعم مسيرة السلام والأمن والاستقرار بالمنطقة.

وأشادت وسائل الاعلام اليونانية بحرص قادة الدول الثلاث على دورية انعقاد القمة الثلاثية والمشاركة فيها ودفعها للأمام لمواجهة التحديات التى تهدد الاستقرار والأمن فى منطقة شرق البحر المتوسط وفى مقدمتها الإرهاب والهجرة غير الشرعية علاوة على الاستفادة من الفرص الاستثمارية والتجارية المتاحة بالدول الثلاث.

وأكدت وكالة " إيه. أن. إيه – مقدونيا للانباء أن حرص الرئيس السيسى ورئيس وزراء اليونان أليكسيس تسيبراس ورئيس قبرص نيكوس أناستاسيادس على المشاركة فى القمم الثلاثية يعكس إدراك الزعماء الثلاثة لأهمية التعاون المشترك فى كافة المجالات لما فى ذلك من مردود إيجابى لصالح شعوب الدول الثلاث ودعم مسيرة الأمن والاستقرار فى المنطقة. ونوهت الوكالة إلى أن عددا من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم المشتركة سوف توقع بين مصر واليونان وقبرص على هامش اجتماعات القمة الثلاثية.

وقالت أن قضية الطاقة سوف تتصدر المباحثات بين الزعماء الثلاثة فى ضوء الاكتشافات الغازية الاخيرة بمنطقة البحر المتوسط بهدف تحويل تلك الاكتشافات إلى قضية للتعاون الإيجابى لدعم التنمية بالدول الثلاث علاوة على التعاون فى مجال الاقتصاد الرقمى والبيئة والتعليم والثقافة.

ونقلت شبكات التليفزيون اليونانية وقائع وصول الرئيس السيسى والترحيب الحار من جانب رئيس وزراء اليونان به فور وصوله. كما عرضت شبكات التليفزيون اليونانية عددا من التقارير الإخبارية التى ركزت على نتائج التعاون بين مصر واليونان وقبرص عبر آلية التعاون الثلاثى التى بدأت بالقاهرة فى نوفمبر 2014.