88b446bdbf.jpg

4570941151517237076عقد مجلس أمناء المؤسسة القومية لتيسير الحج والعمرة برئاسة غادة والى وزير التضامن الاجتماعى رئيس مجلس الأمناء اجتماعا لمناقشة تقرير رحلة حج أعضاء الجمعيات الأهلية لموسم عام 2018 وقد شمل التقرير أهم الإيجابيات والسلبيات والتوصيات الخاصة بموسم الحج .

وصرحت غادة والى وزيرة التضامن الاجتماعي ورئيس مجلس أمناء المؤسسة أن هذا الموسم شهد نجاحا وتميزا في التنظيم وأن الوزارة حريصة على الاستمرار في تقديم أفضل الخدمات لحجاج الجمعيات الأهلية والعمل على الأخذ بكافة الملاحظات التي وردت للمؤسسة من الحجاج و البعثة الاشرافية والتى تم رصدها خلال موسم الحج المنتهى والبدء المبكر في اختيار المشرفين وعمل سلسلة من الدورات التدريبية وتأهيلهم بالشكل اللائق لأداء دورهم في خدمة الحجاج في السنوات المقبلة.

وأضافت والى أن المؤسسة القومية لتيسير الحج والعمرة تعمل بشكل دؤوب على تطبيق سياسات الحوكمة والحكم الرشيد وفق المعايير المعمول بها دوليا مستعينتا بالخبرات المتنوعة لأعضاء مجلس الأمناء وبعض الجهات الشريكة وهو ما أتى بثمار واضحة في تطوير المركز المالي للمؤسسة ومنحها القدرة على تقديم خدمات متميزة لحجاج الجمعيات الأهلية.

وقد وافق المجلس على بدء المؤسسة في إجراءات حجز السكن والخدمات لموسم الحج لعام 1440ه/2019م في إطار تفعيل توصيات موسم حج 2018م والعمل على زيادة نسبة المستوى الاقتصادي والتعاقد على الفنادق في المنطقة المركزية للحرمين الشريفين للتيسير على الحجاج.

وتم خلال الاجتماع اعتماد ميزانية المؤسسة لعام 2017 م وميزانية رحلة الحج لعام 2018م وتوجيه الشكر لكافة القائمين على بعثة حج الجمعيات والذين ساهموا في نجاح موسم الحج المنقضى.

وخلال الاجتماع قدم أيمن عبد الموجود، رئيس بعثة حج وزارة التضامن الاجتماعي والمدير التنفيذي للمؤسسة عرض شامل للتقرير الخاص بموسم الحج لهذا العام إلى موضحا خطة المؤسسة للعمل على العام القادم وأهم الدروس المستفادة هذا العام و مؤكدا أن موسم الحج لهذا العام شهد تعاونا كبيرا مع الجانب السعودي ولم يشهد أي تكدسات للحجاج بالمطارات مع تقديم خدمات متميزة.

كما شهد الاجتماع عرض تقرير مراجع الحسابات الخارجى وتقرر رد اشتراكات من تعذر سفرهم لأداء فريضة الحج لأسباب خارج إرادتهم.