857567e126.jpg
زلزالي-702x336

أعلنت وزارة الشؤون الداخلية الإندونيسية -اليوم الاثنين- إنشاء مراكز قيادة خاصة بالخدمات العامة في مدينة “بالو” بعد أن ضربها زلزال مدمر أعقبته أمواج مد عاتية “تسونامي”، الجمعة الماضية، مما أثر على الإدارة المحلية بها.

وقال وزير الشؤون الداخلية الإندونيسي كاهيو كومولو – في بيان اليوم – إنه من المقرر أن يقوم فريق تابع لوزارة الشؤون الداخلية بالتوجه إلى “بالو” غدا، لتقديم الخدمات الضرورية لضحايا الزلزال المدمر وأمواج التسونامي، مشيرا إلى أهمية تقديم تلك المساعدات بعد الكوارث الطبيعية التي وقعت هناك.

وأضاف أن تلك المساعدات تقدم لمعاونة الإدارة المحلية التي تأثرت بشدة، وأن الفريق سيقيم الخيام وغيرها من الضروريات والخدمات اللوجستية والمواد الغذائية والمشروبات.

وتأتي مساعدات وزارة الشؤون الداخلية الإندونيسية على خلفية تعليمات الرئيس الإندونيسي جوكو ويدودو الذي وجه جميع الوزارات والمؤسسات المعنية بدعم ومساعدة سكان “بالو” والمناطق الأخرى المتضررة.