e3e376f315.jpg

42534137_10215564796968250_7304891226124189696_nتفقد الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، وزير الاسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، مشروع إنتاج الدواجن بقرية الأحايوة شرق مركز أخميم، والذي يقع على مساحة 550 فداناً، ويضمُ عدد 5 منافذ للتوزيع، وكانت تصل طاقته الإنتاجية الى نحو 1.320 مليون فرخة في العام.

واستمع رئيس الوزراء إلى شرح حول التحديات التي تواجه المشروع، حاليا، وجعلته لا يعمل بكامل طاقته، ومنها مشكلات في التمويل، أو الإدارة، وزيادة العمالة، وكلف وزير التنمية المحلية ومحافظ سوهاج بتقديم تقرير مفصل عن المشروع، ومقترحات عودته للعمل بكفاءة، خلال 48 ساعة.

وقال مسئولو المشروع: إنه يعدُ أحد مشروعات الأمن الغذائي الهامة بالمحافظة، ويتكون من عدد 3 محطات تسمين، بكل محطة عدد 8 عنابر للتربية، سعة العنبر الواحد 10 آلاف فرخة تسمين، بالإضافة إلى قسم الأمهات وبه 8 عنابر، بإجمالي 32000 أم، تُنتج حوالي 3 ملايين بيضة تفريخ في العام، فضلاً عن معمل التفريخ وبه ماكينات تفريخ سعة 210000 بيضة تفريخ، ومفقسات سعة 64800 كتكوت، كما يضم المشروع مصنع للعلف بطاقة 3 طن/ساعة لمحطات التسمين بالمشروع.

 

كما يلحق بالمشروع المجزر الآلي، وكان يعمل بطاقة ذبيح وتجهيز وتعبئة 5000 طائر يومياً، ويقوم بتصنيع مخلفات الذبيح لإنتاج بروتين حيواني للاستخدام في تصنيع علف الدواجن ويتكون من عدد(2) غرفة حفظ دواجن مجمدة سعة الغرفة الواحدة 35 طنا مجمدا، وجار تطوير المجزر حتى يمكن زيادة طاقة الذبيح والتخزين والحفظ للدواجن المجمدة.

ويهدف المشروع إلى توفير اللحوم البيضاء للمحافظة والمحافظات المجاورة، وكذا توفير الأعلاف الخاصة بالدواجن للمربين، وتبلغ التكاليف الاستثمارية له نحو 8.5 مليون جنيه كتمويل حكومي من بنك الاستثمار القومي، ويوفر المشروع العديد من فرص العمل.