كارثة جديدة من كوارث الإهمال الطبى والمستشفيات الخاصة بمحافظة سوهاج، بطلها هذه المرة طبيب مسالك بولية يدعى "مراد.ع.ذ" أدت الى اغتيال براءة طفلين الأول يدعى"عمر.أ.ج" 3 سنوات والثانى "عبد الله.ه.ع" 5 سنوات بعد أن أجرى طبيب مسالك بولية بمستشفى الشهيد الجديدة الخاصة عملية طهارة للطفلين أدت إلى  إصابة الأول بفقد كامل للعضو الذكرى والثانى باصابته بغرغرينا بالعضو الذكرى والحشفة وقررت نيابة قسم أول سوهاج بعرض الطفلين على الطب الشرعى بسوهاج بعد سماع أقوال والديهما وسماع أقوال الطبيب بعد استدعائه بمعرفة النيابة العامة وتحرر محضرين بالواقعتين رقم 5811 جنح قسم أول والثانى 2935 إدارى قسم أول سوهاج .

بدأت الواقعة عندما قام والدين الطفلين بالتوجه إلى مستشفى الشهيد الجديدة الخاصة يوم 29 أغسطس الشهر الماضى بالتوجه بإجراء عملية طهارة للطفلين وتم ادخالهما لإجراء عملية الطهارة بمعرفة الطبيب المشكو فى حقه بالمستشفى وبعد خروجهما من غرفة العمليات تلاحظ لوالد الطفلين أنهما فى حالة صراخ شديد لا يتوقف وباستدعاء الطبيب قرر لهما أن الطفلين بصحة جيدة الا أنه فى اليوم التالى وبعد رفع الغيار الطبى تلاحظ لوالد الطفلين أنهما يعانيان من تورم شديد بالخصية وإصابة الطفل عبد الله بغرغرينا بالعضو الذكرى مع فقد بالجلد والأنسجة الرخوة بالجزء الأول من العضو الذكرى مع وجود التهابات وناصور بين بداية العضو وكيس الصفن، كما تبين لوالد الطفل عمر  فقد كامل للعضو الذكرى مع وجود فقد بالأنسجة الرخوة بكيس الصفن حول جذر القضيب ووجود التهابات وناصور بجذر القضيب.

وتوجه والد الطفلين إلى قسم أول سوهاج وحررا محضرين بالواقعة وتم عرضهما على النيابة العامة والتى استمعت إلى أقوال والد الطفلين واتهما الطبيب المشكو فى حقه بالإهمال الطبى الجسيم فى إصابة نجليهما والتى قد يستحيل برؤها ويتخلف عنها عاهة مستديمة للطفلين .

وحضر مع والدى الطفلين المحامى على عبد الخالق والذى طلب من النيابة العامة استدعاء الطبيب المشكو فى حقه لسؤاله وعرض الطفلين على الطب الشرعى وتحريك الدعوى الجنائية .

ومن جانبها استدعت نيابة قسم أول سوهاج الطبيب المشكو فى حقه واستمعت الى اقواله وقررت النيابة عرض الطفلين على الطب الشرعى لتوقيع الكشف الطبى عليهما وإعداد تقرير بحالتهما حتى تتمكن النيابة العامة من تحريك الدعوى الجنائية قبل الطبيب المشكو فى حقه .

وقال والدى الطفلين لـ "اليوم السابع " أنهما تقدما بشكوى أيضا الى مديرية الصحة ضد المشكو فى حقه بقسم ادارة العلاج الحر إلا أنه لم يتحرك أحد من المسئولين بسوهاج حتى الآن".

وأضافا والدى الطفلين أن نجليهما يتألمان بشدة لعدم قدرتهما على التبول لما أصابهما من جراء هذه العملية ويناشدان الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة بالتدخل الفورى واجراء تحقيق عاجل مع المستشفى والطبيب والمسئولين عما اصاب هذين الطفلين .