قال الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس الوزراء خلال لقائه برؤساء الهيئات البرلمانية أن الدولة تعمل وفق خطة قومية لمواجهة الزيادة السكانية، متابعًا: "دى مسئوليتنا جميعًا، وهناك أفكار وإجراءات يتم دراستها حاليًا للتعامل مع هذا الملف".

 

وأشار مدبولى، إلى أنه سيتم الإعلان قريبًا عن مجموعة من الحوافز لقطاع الصناعة، لأن القطاعات الإنتاجية بوجه عام، هى التى ستحدث طفرة فى الاقتصاد المصرى، ويتم إصاغة حوافز لصناعات محددة، نسميها صناعات انتقائية نرى أن فرصة مصر ستكون فيها أفضل.

 

وشدد رئيس مجلس الوزراء، على أن الدولة لن تترك الإعلام الوطنى، وكل ما تطلبه الحكومة أن يكون هناك إدارة رشيدة وحوكمة، والدولة تقدم دعمًا هائلًا لهذه المؤسسات، متابعًا: "ستستمر فى الدعم، ولكن لن يتم السماح باستمرار ما يحدث من حيث تراكم الديون وخلافه، فيجب أن تكون هناك إدارة رشيدة وحوكمة لهذه المؤسسات، وفى الوقت ذاته يجب ضرورة الاهتمام بالإعلام الخارجى، وأن يكون لنا صوتا مسموعا فى الخارج".