أكد الدكتور خالد عاطف، مدير غرفة قوائم الانتظار بوزارة الصحة، على أن بروتوكول تعاون بين وزراتى الداخلية والصحة يهدف إلى تحويل بعض الحالات فى قوائم الانتظار الحرجة إلى مستشفيات الشرطة بالقاهرة، والإسكندرية، والأقاليم على مستوى الجمهورية .

 

وأضاف الدكتور خالد عاطف فى تصريحات لـ"اليوم السابع" على هامش توقيع برتوكول تعاون بين الداخلية والصحة بنادى الشرطة بالجزيرة، أن 7 مستشفيات تابعة للشرطة تستقبل الحالات، مشيرًا إلى أن تم تخطى 20 ألف حالة حرجة تم علاجها، مشير إلى أن وزارة الداخلية ساهمت جزئيا فى إنهاء القوائم منذ إطلاق الرئيس عبد الفتاح السيسى المبادرة.

 

وأشار مدير غرفة قوائم الانتظار بوزارة الصحة، إلى أن التخصصات فى قوائم الانتظار 9 تخصصات، تتضمن عمليات الرمد والقلب المفتوح وزراعة الكبد والكلى وعمليات العظام وجراحة الاورام والمخ والأعصاب اما طريق التسجيل فى المبادرة اوضح عن طريق المستشفيات التابعة لصحة أو التعليمية أو الجامعية أو عن طريق التليفون الخط الساخن ويشترط أن يكون المريض تامين صحى أو علاج على نفقة الدولة.

 

وأوضح الدكتور خالد عاطف، أن مريض لا يتحمل أى نفقات فى هذه العمليات.