قال نايل الجوابرة،الخبير الاقتصادى الإماراتى، إن مقاطعة الرباعى العربى "مصر ، السعودية، الإمارات ،البحرين"، أدت إلى إنهيار كبير فى الاقتصاد القطرى، الأمر الذى دفع نظام الحمدين إلى بيع جزء كبير من أصوله الموجودة فى الخارج، موضحاً أن هناك خروج جماعى للاستثمارات الأجنبية من قطر بسبب تردى الوضع الاقتصادى.

وأضاف "نايل"، خلال اتصال هاتفى ببرنامج "حصاد الأسبوع"، المذاع عبر فضائية "مباشر قطر"، الذى تقدمه الإعلاميتين نور الصباح ورباب النجار، أن نظام الحمدين يقود الاقتصاد القطرى للهاوية، مشدداً على أن الشعب القطرى هو الذى يدفع فاتورة إرهاب قطر التى تعمل على نشره فى المنطقة العربية ودعم كافة أعداء المنطقة على حساب العروبة وحسن الجوار .

ولفت  الخبير الاقتصادى الإماراتى، إلى أن المقاطعة جعلت العمليات الإرهابية التى كانت تتم فى عدد من الدول العربية وبخاصة سوريا وليبيا واليمن ،تتراجع بشكل ملحوظ بسبب تراجع تمويل الجماعات الإرهابية من جانب نظام تميم بن حمد، وتابع:"بيع أصول قطر فى الخارج جعل البنوك القطرية تعانى من نقص فى السيولة".